Total Pageviews

Saturday, 2 April 2011

بن بادة لـ"الشروق": "مشكلتك في لسانك يا أبو جرة"

دعا مجلس الشورى إلى تحمل مسؤولياته

بن بادة لـ"الشروق": "مشكلتك في لسانك يا أبو جرة"

2011.04.01

سميرة بلعمري

قال وزير التجارة مصطفى بن بادة عضو مجلس الشورى لحركة مجتمع السلم، "أنا لا ألوم أويحيى كرجل سياسي، عما بدر منه حيال موقع حمس في التحالف،غير أنني ألوم من جعل الحركة، تبدو للغير أنها تقتات على مآثر وإنجازات وتركة مؤسسها الراحل نحناح فقط، عوض مواصلة بنائها وتصليب عودها"، مؤكدا أن نحناح "بنى وخدم الحركة حيا ولا تزال مآثره تخدمها ميتا"، محملا الرئيس الحالي للحركة أبو جرة سلطاني مسؤولية النظرة "الدونية" التي أصبحت تلاحق الحرك. وعبّر الوزير بن بادة في حوار صريح، حتى وإن كان مقتضبا مع الشروق عن امتعاضه الشديد من الخرجات الأخيرة لأبي جرة سلطاني، ولم يجد عضو مجلس الشورى لحمس المعروف بإنضباطه وهدوءه، حرجا، من الخروج عن صمته المألوف، وقال صراحة بخصوص موقفه مما بدر على لسان أويحيى من أن وجود "حمس" في التحالف إكراما لذكرى الراحل نحناح ليس إلا: "لا ألوم أويحيى أبدا كرجل سياسي، فهو كان بصدد الرد على السهام التي صوبت نحوه من قبل شريكه في التحالف الرئاسي، لكن ألوم صراحة من جعل الحركة تبدو للغير أنها تقتات على مآثر وإنجازات وتركة مؤسسها فقط"، في إشارة واضحة إلى القائم على تركة نحناح اليوم أبوجرة سلطاني. وعن مقاصد بن بادة والتفاصيل التي جعلته يخرج عن تحفظه، وانضباطه المألوف قال محدثنا "لا أرى من المناسب الخوض في تفاصيل الموضوع عبر الصحافة، فأعذروني، وعما إذا كان هذا الرأي يلزمه وحده أو يشاطره فيه إطارات الحركة"، قال بن بادة "غالبية من اتصل بي أو اتصلت بهم في اليومين الأخيرين أبدوا امتعاضا شديدا من الإساءة التي تتعرض إليها الحركة جراء زلات اللسان المتكررة لرئيسها وسقطاته التي بلغت حدا لا يطاق"، مسترسلا في حديثه إلينا "الجميع يتذكر الحرج الشديد الذي وضعت فيه الحركة"، جراء غضبة رئيس الجمهورية العلنية على أبي جرة جراء "شقشقة" اللسان هذه، والجميع يشهد أن ذات اللسان هو من أطلق شرارة انقسام الحركة وبث الشقاق في صفوفها بعد وصفه لبعض إطارات الحركة القدامى بـ"رجال المخزن"، كما أن هذا اللسان نفسه قال عن المؤسسين "لولا شفاعتي لما وصل واحد منهم إلى مجلس الشورى"، مضيفا "ورغم النتائج والحرج المتكرر الذي يضع الحركة فيه لم يتعظ وسلط لسانه مرة أخرى، وبالمجان على المجاهد دحو ولد قابلية بعبارات لا تمت بأي صلة لأدبيات ومرجعيات وأخلاقيات الحركة التي يتزعمها، فنحن لا نجرح الأشخاص ولا الهيئات بل نتنافس على الأفكار والبرامج التي تخدم هذا الوطن المفدى". وعما إذا كانت هذه الخرجة لأحد أبناء الحركة، الذي آلمته الإساءات التي تلحق الحركة، دعوة صريحة للتمرد على سلطاني، قال بن بادة: "من يعرفونني يعلمون أنني لست ولن أكون من دعاة "التخلاط السياسي"، ويعلمون أنني أميل وأفضل البناء على الهدم، وقد تجسد ذلك في موقفي من الأزمة التي عرفتها الحركة بعد مؤتمرها الأخير، غير أنني اليوم أجد أنه من واجبي أن أدعو مجلس الشورى الوطني إلى تحمل مسؤوليته في تصحيح الأوضاع قبل فوات الأوان". وأوضح محدثنا "أرفض أن أكون من الساكتين عن الحق، والانضباط الحزبي يقتضي تهيئة الأرضية، والبحث عن المناخ والظروف المواتية حتى يلتزم الجميع"، وقال أيضا "لست بصدد مناقشة أو الطعن في المواقف السياسية للحركة، التي يجب أن يتبناها مجلس الشورى أولا، لكنني أختصر مآخذي لحد الآن على الطريقة التي يتم بها طرح المواقف والتصريح بها". ".

Echorouk.com

1 comment:

Anonymous said...

مرحبــًا

لك ِ ايها الفاضل (ة) ورده
... ودعوه الي هذا الوطن المتواضع
منتدي للحوار والعلوم والأدب والثقافه والكتب والأبحاث
شارك........فكر ثقافه معرفه كتاب

من هنا الطريق .. أعبر(ى )الينا
http://hayth.ba7r.org/profile.forum?mode=register



الصفحه الرئيسية
http://hayth.ba7r.org
ننتظرك
..........